جديد نسخة أندرويد android L القادمة بخمسة أمور مذهلة جدا

إعلانات روابط

تعرف المطورون من حول العالم على Android L من خلال نموذج المعاينة الذي تم طرحه منذ أسابيع قليلة ، والذي أظهر اكتشافات كبيرة لا تصدق بالفعل والتي لم يتم الحديث عنها خلال العرض الرئيسي

التجديد الذي تقوم به جوجل على منصة الاندرويد هي الأكثر ابهارا لحد اليوم ، ويمكننا ان نكون متأكدين من أن غوغل لم تكشف الا على نسبة ضئيلة من هذا التجديد الذي تقوم به .



نظرا للملاحظات التي قدمها الأشخاص الذين عاينوا هذا النموذج ، كان من الواضح ان المطورين في غوغل عملوا على تحسين واجهة المستخدم التي ستعتبر القوة الأساسية في النظام الايكولوجي في المستقبل . ورغم أن المتحدثين أمضوا معظم الوقت خلال العرض الرئيسي في تقديم هذا العمل ، إلا أن الملاحظ لا يمكنه بعد تحديد الإضافات والجديد في هذه النسخة من الأندرويد .
دعوني أقدم لكم نظرة خاطفة عن أفضل 5 تحسينات قامت بها غوغل في هذه النسخة والتي تثبت الصفقة الكبيرة التي ستحققها الشركة بإطلاقها هذا التجديد .

وظيفة في أي اتجاه

من المعروف أن مواد التصميم تزيد من عمق الآلة و خفة ملمسها ومنه تم جعل كل أجزاء الجهاز كبيرة ، جميلة و برسوم متحركة . وبالرجوع إلى منتجات غوغل القديمة من Google+ , Gmail و Google Calanderيمكننا الجزم أن غوغل تعمل على إرضاء مستخدم منتجاتها بصريا .
مالم يكن معروفا حتى اطلاق هذا النموذج هو أن غوغل عملت أخيرا على إطلاق نظام أندرويد يمكنه أن يكون وظيفيا أفقيا وعرضيا دون أن يأثر على الصورة . وفي حين أن تطبيقات المطورين هي التي ستحدد الاتجاه المفروض افقيا او عرضيا ، إلا أن Android L سيمكن أخيرا المطورين من تطوير تطبيقاتهم دون الحاجة لتحديد الاتجاه لأنه قادر على تقديم صورة واضحة وجميلة لكل المناظر الطبيعية التي ستعرضها الأجهزة التي تعمل بهذا النظام .

لوحة المفاتيح هي الآن أفضل من أي وقت مضى

تم تصليح وتجديد لوحة المفاتيح بشكل مبهر في النسخة الجديدة للنظام للتخلق واجهة مستخدم احدث ، كما أن لوحة المفاتيح المطورة يمكن تثبيتها واستخدامها مع الانظمة الأخرى ، و أروع ميزة في لوحة المفاتيح الجديدة هي نقل أداة التحويل من قائمة التحديثات إلى شريط التنقل .
أيقونة اللوحة الموجودة أسفل الشاشة تمكن المستعمل من اخيار اللوحة التي يرغب في استعمالها بين اللوحة الثلاثية واللوحة المطورة مؤخرا من طرف غوغل . وهو ما يعني سهولة التحويل .

يمكنك أخيرا البحث عن الإعدادات

قائمة الإعدادات الآن تبدو بشكل أفضل ، ولكن أيقونة البحث في الزاوية العليا هو الجزء الأكثر إثارة في التصميم الجديد . الآن كل ما عليك فعله لتجد الإعداد الذي تحتاجه هو أن تبحث عنه في قائمة الإعداد وسيظهر دون الحاجة للمرور بكل الإعدادات الموجودة للوصول إليه .

الشاحن اليوم سيخبرك الحقيقة :

في النسخة الجديدة تم إصلاح بيانات البطارية في واجهة المستخدم ، كما أنه يقدم توقعات أكثر عندما يتعلق الأمر بتفريغ البطارية و ضرورة الشحن . إستخدامك للجهاز سيظهر خطوط تحدد مؤشر البطارية وتعلمك بدقة متى ما احتاج الجهاز الى ان يوصل بالكهرباء . فور وصل الجهاز بالكهرباء سيعلمك بالمدة اللازمة لشحنه . قد يبدو انه لن يكون نافع لمنصات الشحن اللاسلكية لكنه يعتبر فعالا ومفيدا للمطورين وان استعملوا المداخل لشحن أجهزتهم .

تحكم أكبر بالواي فاي

هذه النسخة الجديدة من الآندرويد تقدم معلومات أكثر عن WiFi بما في ذلك ان كنت تستعمل إرسال 2.4Ghz او 5Ghz . إذا كنت من النوع الذي يستعمل إشارات NFC الآن يمكنك كتابة شبكات الإرسال المفضلة لديك لاستخدام WiFi ، وهو مايعني انه بإمكانك تعديل الإرسال ليستخدمه رفاقك وكل ما يحتاجون فعله هو الضغط على الإشارة التي قمت بكتابتها ثم ادخال كلمة المرور .
هذا التعديل يعتبر مذهلا للأشخاص الذين لا يحبون استعمال الأرقام والحروف في التسميات ، كما انه يزيل الخطوة التي اعتدنا ان نحتاجها للاتصال بشبكة جديدة .


كما نرى جميعا إن هذه النسخة من الاندرويد ستحدث فرقا كبيرا عندما تظهر بنسختها النهائية الخريف المقبل ،عندها سنتمكن من التعمق أكثر في التعديلات والجديد فيها الذي سيحدث ثورة في تطبيقات المطورين

التعليقات: